Fixing Quran copies in Za’atari camp

by Ahmed Al-Natour (English below)

ترميم المصاحف في الزعتري

اعداد: احمد الناطور

تصوير: قاسم الشحمة

ليس هناك عمل أعظم من أن ترى غلاف القرآن الكريم ممزق فتقوم بترميمه ليعود كما كان وتحافظ عليه للأيام المقبلة.

هكذا قال أبو مروان (80 عام) لـ “الطريق” رغم كبر سنه، إلا أنه يعمل في مهنة قلما نجد من يعمل بها هذه الأيام، وهو الشخص الوحيد في مخيم الزعتري الذي يقوم بزيارة المساجد ويتفحص المصاحف ليقوم بإصلاحها. وقد أطلق عليه البعض اسماء منها “المرمم، المصلح” وهو يعتبرها مهنة شريفة.

وأوضح في حديثه “بدأت العمل في هذا المجال منذ عام 1994 حيث دعاني أحد أصدقائي للعمل في مكتبة الرازي في دمشق والتي تعمل على طباعة القرآن الكريم فقط، وكان عملي فيها مسؤولاً عن سجل حضور العمال من طباعة وتغليف وتجليد، وأتقنت العمل بتفاصيله ومع الوقت أحببته بل عشقته وكرست جل وقتي له”.

قدمت إلى مخيم الزعتري منذ أكثر من أربع سنوات مع زوجتي وإبني، وبقي جميع أفراد أسرتي في سوريا، وهنا رغم الظروف الصعبة لم أترك هذا العمل لشدة تعلقي به فعندما دخلت أحد المساجد في المخيم رأيت معظم المصاحف تالفة وبحاجة إلى إصلاح لم أستطع تحمل ما رأيت وبدأت العمل من جديد.

وبالنسبة للمواد التي يستخدمها في العمل يقول “عادة ما أحصل على المواد التي أريدها من خلال التبرع لأنجز عملي وهي غير مكلفة تتكون من “غراء، ورق تجليد، شريط لاصق متعدد الألوان (وذلك حسب لون غلاف القرآن الكريم) شريط لاصق شفاف، مشرط، مقص، وورق كرتون”.

أقوم بتعليم بعض الأشخاص ممن يرغبون بهذا العمل، وأتمنى أن أجد وأعلم المزيد لأنني تقدمت في العمر ولا أستطيع الإستمرار طويلا، ويجب أن تستمر هذه المهنة الشريفة، وأنا أقطن في القطاع السادس وأقوم بإصلاح المصاحف في جميع المساجد التي أستطيع الوصول إليها وليس فقط في مكان سكني، فأذهب إلى المساجد المنتشرة في كافة أرجاء المخيم، وأجمع المصاحف التي بحاجة للترميم وأذهب بها إلى منزلي وأقوم بترميمها ثم أعيدها إلى مكانها.

لا أتلقّى أي مقابل على عملي وإنما هدفي وجه الله تعالى، وسأبقى حتى نهاية حياتي أقوم بهذا العمل، لأنه من أشرف الأعمال وأعظمها فضلا عن حبي له، وابتغاء الأجر والثواب .

“There is no greater work than fixing a damaged copy of the Quran, and to make it as it used to be, keeping it for days to come”.

That is what Abu Marwan (80) said to The Road. Despite his old age, he works in a career that occupies few people these days, and he is the only one in the Za’atari camp that visits mosques to examine copies of the Quran and fixes them. People have begun giving him several names, such as “restorer” and “the fixer”, and he considers it a decent job.

He clarified: “I started working in this job in 1994, where one of my friend invited me to work in AL-Razi library in Damascus, whose sole work is printing copies of the Quran. I was responsible for the attendance record of workers, and for printing, packaging and binding. I mastered the job in every aspect. With time, I came to love it and I gave all my time to it.

“I came to the Za’atari camp more than 4 years ago with my wife and son –– the rest of my family stayed in Syria. Despite the difficult conditions, I didn’t leave the work because I couldn’t let it go. When I entered one of the mosques in the camp I saw many damaged Quran copies that need to be fixed; I couldn’t endure what I saw and I began working again”.

As for the materials that he uses in his work, he said: “I usually get the materials that I need to finish my work through donation. They are not expensive and consist of glue, paper, colored adhesive tape (depending on the color of the Quran cover), transparent adhesive tape, a scalpel, scissors, and paperboard.

“I teach a few people who wish to learn this job. I hope that I can find more people because I’m getting old and I can’t do this work for much longer.

“This decent job should continue; I live in Sector 6 and I fix Quran copies in all of the mosques that I can reach, not just where I live. I go to the mosques that are scattered in the camp, I gather the Quran copies that need to be fixed and bring them home with me to fix them, then I return them to their place.

I don’t get paid for my job, my work is for God. I will work in this job until the end of my life because it’s one of the greatest works, in addition to my love for it, also I want to gain good deeds”.

By Ahmed Al-Natour

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s

%d bloggers like this: